الاخبار


    الوضع الاقتصادي المعيشي يتكرر نقاشه كل عام مرتين، مرةً في شهر رمضان وأُخرى في الثلث الأخير من العام. وفي كلا الحالتين نعيش ذات التمرين أولاً، الإنكار (لا يوجد غلاء). ثانياً، مواقع

بعد سنين طويلة من الخصخصة وتفكيك دور الدولة وتفكيك الخدمات العامة واطلاق العنان للشركات العابرة للقارات وخلق مؤسسات عابرة للدول، ماذا كانت النتيجة؟ جاءت جائحة كورونا، " وبقدرة قادر"

تميزت مدينتي رام الله والبيرة ومن ثم انسحبت على مدينة نابلس حملات التخفيضات في المحلات التجارية على سلع متنوعة ومن ضمنها الاساسية هذا التقليد الذي بات رائجا جوبه بدايته من تلميجات من بعض

 دعا مختصون إلى تفعيل تعليمات الحكومة بمنح الأفضلية للمنتج المحلي بالعطاءات والمشتريات الحكومية، مع هامش ارتفاع في أسعارها حتى 15%. جاء ذلك خلال فعاليات «يوم المنتجات الفلسطينية»،

  #لماذا_يجب_ان_لا_نرفع_الاسعار_بقفزات_كبيره_كما_يحدث_الان_وللاسف_دون_رحمة_للمواطن؟ #اليورو_ينهار_امام_الشيكل ارتفاع الشيكل إلى أعلى مستوياته مقابل اليورو منذ أكثر من 20 عاماً ومقابل

على صعيد العمل الأهلي والمؤسسات الشعبية فالشعار الجامع هو»مقاطعة المنتجات الإسرائيلية»، أما على صعيد الحكومة والقطاع الخاص والموردين فالحد الأعلى المقبول هو «مقاطعة منتجات المستوطنات».

2021/10/14 أطلقت سلطة النقد الفلسطينية، اليوم، منصة "منشأتي" (www.monshati.ps)، وهي المنصة الإلكترونية الأولى في فلسطين التي تقدم خدمات نوعية لدعم القدرات المالية والإدارية لأصحاب المشاريع متناهية

ملاحظة على منصات الدفع الإلكتروني في فلسطين وهل هي في الوقت الحالي قادرة على تقديم الخدمات بالشكل المطلوب وهل هنالك دعم من قبل الجهات المعنية لتوفير الدعم المطلوب لتنفيذ وتطبيق هذه الخدمات: جهود

الاثنين، الأول من شهر تشرين الأول كل عام، يعتبر يوم الموئل العالمي حيث تحتفي به الدول والخبراء والمختصون وأصحاب الشأن منذ العام 1985، وفلسطينيا، جعلناه على أجندتنا في جمعية حماية المستهلك الفلسطيني منذ 2015، نشخص من خلاله الواقع الفلسطيني بمشاركة من خبراء مختصين في هذا الحقل من الجامعات الفلسطينية والنقابات المهنية وخبراء البيئة والبلديات، ومنذ انتشار "كوفيد ــ 19" واتباعا للتعليمات الوقائية انتقلنا إلى العالم الافتراضي كما انتقلت منظمة الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية un-habitat إلى العالم الافتراضي منذ عامين. هذا العام، جاء اليوم العالمي تحت شعار "تسريع الإجراءات الحضرية من أجل عالم خال من الكربون".

صدرت اليوم جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة نشرة خاصة بمناسبة يوم الموئل العالمي الذي يصادف الاثنين الاول من شهر تشرين اول كل عام منذ العام 1985 وتضمنت النشرة المعلومات