الاخبار


عقدت سكرتارية ائتلاف جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني اجتماعها الدوري في مدينة رام الله للتباحث في الجاهزية لشهر رمضان المبارك من حيث عدالة الاسعار وتشجيع المنتجات الفلسطينية، وسبل العمل المشترك مع الوزارات المختصة لضبط وتنظيم السوق الداخلي في شهر رمضان المبارك.

أكد ائتلاف جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني اليوم انه تلقى عدد من الشكاوى بخصوص ازمة المياه من حيث التزويد للمواطن في عدد من المحافظات في فصل الصيف وشهر رمضان المبارك، ومفادها عدم انتظام تزويد المياه وانقطاعها لفترات طويلة الامر الذي سبب اشكاليات في احياء كاملة التي لم تصلها المياه ما يزيد عن عشرة ايام.

قام وفد جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة بجولة على سوق رام الله والبيرة للاطلاع على توفر المواد التموينية والغذائية في السوق واستقرار الاسعار.

المشاركون في الندوة المتلفزة من اليمين إلى اليسار: داود درعاوي أخصائي في القضايا الدستورية، رندا سنيورة مدير عام مركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي، صلاح هنية رئيس جمعية حماية

 مول اشرف زلوم كيلو الدواجن اللاحم 12.99 شيكل الجمعية التعاونية لمربي الدواجن في رام الله والبيرة 13.5 شيكل محلات بلادي في  البيرة 12.5 شيكل

 رام الله-  اوصى المشاركون في ورشة عمل آليات دعم المنتجات الفلسطينية التي نظمها ائتلاف جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني بمشاركة وزيرة الاقتصاد الوطني عبير عودة بضرورة ببذل جهد اكبر لاستعادة

 دعت جمعية حماية المستهلك في محافظة رام الله والبيرة، أمس، الى ضرورة إجراء دراسة دقيقة لتكلفة إنتاج الدواجن اللاحم من أجل وضع سعر عادل للمزارع والمستهلك، مع ضرورة الأخذ بالاعتبار سعر التكلفة

 أكد اليوم المنسق العام لائتلاف جمعيات خماية المستهلك الفلسطيني صلاح هنية على توازن رؤية الائتلاف والجمعيات المنضوية في إطاره بين حماية حقوق المستهلك والانتصار لها ضمن القوانين المتاحة ووسائل

وقال المحامي فريد الاطرش المستشار القانوني للائتلاف (( اننا من الوجهة القانونية نستند الى القرار بقانون وقرار مجلس الامن المضاد للاستيطان وسنتعامل في الائتلاف من منطلق قانوني بحت بحيث نضع قوائم باسماء المخالفين للقانون ونستخدم قنا القانوني وعلاقاتنا القانونية مع العالم ومع مؤسسات حقوق الإنسان الدولية لفضح المشروع الاستيطاني وفضح الاستثمار في المستوطنات وفضح اية شراكات مع مستوطنين ولو في الخفاء. ودعا المستهلك الفلسطيني الى تقديم مشاهداتهم وشهاداتهم الى الائتلاف والجمعية في كل محافظة حول تلك المخالفات ليتسنى لنا متابعتها.))