الاخبار


دعت جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة والراصد الاقتصادي «الحملة الشعبية لتشجيع المنتجات الفلسطينية» وزيرا الزراعة والاقتصاد الوطني إلى ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة بحكم الصلاحيات الممنوحة لهم للحد من ارتفاع اسعار لحوم الاضاحي مع قرب حلول عيد الاضحى المبارك الأمر الذي يرهق ميزانية الاسرة الفلسطينية ويضعف قدرة المستهلكين على شراء الاضاحي، وضرورة قيامهما بحكم الاختصاص بحماية حقوق المستهلك الفلسطيني خصوصا مع قرب حلول عيد الأضحى المبارك الأمر الذي يترافق مع ارتفاع غير منطقي بالأسعار خصوصا لحوم الأضاحي، والمواد الغذائية والملابس، الأمر الذي يتطلب متابعة وضع السوق بصورة قانونية من قبل الجهات المختصة.

استنكرت جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة التصريحات التي اطلقها وزير خارجة اسرائيل ضد السيد الرئيس محمود عباس معتبرة أن هذه التصريحات جزء لا يتجزأ من السياسة الاسرائيلية ولا تعبر عن تصريح شخصي غير مسؤول

دعت جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة الجهات الرقابية الرسمية في السلطة الوطنية الفلسطينية إلى اتخاذ التدابير اللازمة من أجل حماية المستهلك الفلسطيني من اسطوانات الغاز غير المطابقة لمعايير السلامة العامة والتي يتم توزيعها للمستهلكين من قبل موزعي الغاز. وطالبت الجمعية لجان السلامة العامة في المحافظات والدفاع المدني إلى مواصلة جهودهم وإلاجراءات التي يقومون بها في هذا الاتجاه وتفعيل الجولات الرقابية حماية للمستهلك الفلسطيني من أخطار هذه الاسطوانات. واعتبرت الجمعية أن موسم الشتاء يزيد الاستهلاك على اسطوانات الغاز الأمر الذي يستدعي مزيد من التدقيق ايضا من قبل المستهلك الفلسطيني على صلاحية اسطوانة الغاز ورفض الاسطوانات التي تظهر للعيان أنها مطلية أو مظهرها يدل على انها غير مطابقة لمواصفات السلامة العامة. وناشدت الجمعية موزعي الغاز في كافة المحافظات إلى التزام شروط السلامة العامة وعدم التعاطي مع الاسطوانات غير المطابقة للسلامة العامة بغض النظر عن عنصر الربح. من جهة أخرى فقد تلقت وحدة الشكاوي في الجمعية عدد من الشكاوي من مواطنين تعرضوا لغش تجاري خلال شرائهم لسيارات مستوردة ووجد فيها بعض الاعطال الأمر الذي سبب خسائر لهم، وقامت الجمعية بمتابعة الامر لدى وزارة النقل والمواصلات كجهة اختصاص وبلغ عدد الشكاوي من هذا النوع 6 شكاوي. كما تلقت الجمعية شكاوي بخصوص فرق الاسعار بين قطع غيار السيارات والادوات الكهربائية بين السوق الفلسطيني والسوق افسرائيلي لصالح السوق الإسرائيلية وبلغ عدد الشكاوي من هذا النوع 9 شكاوي موزعة بين مستهلكين وبين اصحاب كراجات تصليح سيارات، وتلقت الجمعية شكاوي بخصوص حالات عدم اشهار الاسعار في عدد من المحلات التجارية استنادا لقانون حماية المستهلك الفلسطيني وبلغ عدد الشكاوي من هذا البند 25 شكوى، كما تلقت الجمعية شكاوي بخصوص عد اشهار الاسعار على فواتير المياه والكهرباء للمستهلك وبلغ عدد تلك الشكاوي 5 شكاوي. وقال صلاح هنية رئيس الجمعية أن الجمعية تواصل نشاطاتها منذ انتخاب الهيئة الادارية الجديدة للجمعية في شهر آب الماضي حيث تخطط بعد استكمالها لترتيب وضعها الهيكيل والتنظيمي إلى عقد سلسة حلقات تفكير متخصصة سيجري التركيز خلالها على ( برتكول باريس الاقتصادي ... إلى اين؟) بمشاركة عدد من الخبراء والمختصين للخروج بتصور متكامل يقدم للسيد الرئيس محمود عباس، كما سيصار إلى تنظيم مؤتمر علمي تخصصي بالتعاون والتنسيق مع الجمعية الاسبانية لحماية المستهلك حول قضايا وحقوق المستهلك وواجبات التاجر والمصنع، أضافة إلى المتابعات اليومية والروتينية لشكاوي المستهلكين ومتابعة قضايا حماية المنتجات الفلسطينية وتشجيعها في السوق الفلسطيني، ومواصلة التشبيك مع الجامعات الفلسطينية لترسيخ حقوق المستهلك لدى الطلبة.

من جهته أكد احمد هاشم الزغير رئيس الاتحاد موقف القطاع التجاري الفلسطيني والقطاع الخاص عموما من دعم واسناد الحركة الاسيرة الفلسطينية في معركة الامعاء الخاوية مؤكدا أن لا حل الا بتحرير الأسرى بالكامل وحتى تلك اللحظة يجب أن تلتزم الحكومة الإسرائيلية بالقانون الدولي والاتفاقيات الدولية وعلى رأسها اتفاقية جنيف الرابعة.

 نقلت جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة تعازيها للزميلة احلام العبد طريش نائب رئيس الجمعية بوفاة والدتها طيبة الذكر نزهة موسى طريش رحمها الله رحمة واسعة واسكنها فسيح

 دعت اليوم جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني إلى اوسع حملة تضامن مع الحركة الاسيرة الفلسطينية في معركة الامعاء الخاوية التي تخوضها حتى يتسنى اطلاق سراحهم وتنظيف المعتقلات الإسرائيلية بالكامل

فلسطينياً يأتي يوم الإسكان العالمي والعربي في ظل هجمة استيطانية متواصلة مسعورة تقوّض مقومات وأسس حق السكن الملائم كحق إنساني، وتقوّض تلبية الاحتياجات السكانية في ظل تآكل الأرض والتمادي في حرمان المواطن المقدسي من حقه في السكن وسياسة هدم البيوت ومصادرة الأراضي ومنع البناء في المناطق المصنفة (ج) والمناطق القريبة من جدار الفصل والعزل والمحاذية للمستوطنات.

 أكدت الدكتورة ليلى غنام محافظ رام الله والبيرة اليوم على عمق ارتباط الوضع السياسي بالوضع الاقتصادي بشكل مباشر، واشارت إلى خطاب السيد الرئيس محمود عباس في الامم المتحدة الذي عبر من خلاله عن

وضم وفد الجمعية رئيسها صلاح هنية، وبشار دباح امين الصندوق، والدكتور ايهاب البرغوثي مسؤول وحدة الضغط والمناصرة في الجمعية، وضم وفد الشركة المهندس علي حمودة نائب المدير العام لشؤون التخطيط الاستراتيجي، والمهندس نايف خشان مدير الشركة في المحافظة والمهندس محمد زيدان المدير الفني للشركة.

وأكد وفد الجمعية على ضرورة تكامل الادوار خصوصا من قبل هيئات الحكم المحلي والشرطة الفلسطينية والقضاء وجمعية حماية المستهلك الفلسطيني بخطورة الوضع في قطاع الكهرباء جراء الفاقد غير الفني الناتج عن السرقة وعدم التسديد، واكدت الجمعية أنها ستقوم بحملة توعية واسعة بالتعاون مع الشركة لتبيان الاثار السلبية لعدم الالتزام بدفع المستحقات المالية للشركة.